بوابة الانسانية

الأونروا: أكثر من 60% من اللاجئين الفلسطينيين يعانون التشرد والنزوح داخل سوريا

الأونروا: أكثر من 60% من اللاجئين الفلسطينيين يعانون التشرد والنزوح داخل سوريا

الخميس 11 مايو 2017 أخبار

أعلنت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا أن أكثر من 60% من اللاجئين الفلسطينيين يعانون من التشرد والنزوح داخل سوريا وذلك بسبب القصف والحصار منذ العام 2011م.
وأفادت الوكالة الأممية في بيان لها اليوم، أن حوالي 280 ألف لاجئ فلسطيني يتعرضون لأوضاع صعبة بسبب العمليات الحربية في سوريا، تاركين وراءهم بيوتهم ومجتمعاتهم وسبل معيشتهم.
وأكدت أن أكثر من 12 ألف لاجئ فلسطيني من الأشد عرضة للمخاطر بمن في ذلك النساء والأطفال وكبار السن والمعاقين الذين نزحوا إلى ملاجئ الأونروا الجماعية المؤقتة. مشيرة إلى وجود ما يقارب من 43 ألف لاجئ محاصرين في أماكن يصعب أو يتعذر الوصول إليها.
وأعلنت الوكالة في بيانها أن نزوح اللاجئين الفلسطينيين عن مخيماتهم ومنازلهم أدى إلى حدوث الفقر، وأن أكثر من 95% من مجتمع لاجئي فلسطين في سوريا بحاجة ماسة للمساعدة الإنسانية التي تتألف من النقد والغذاء والمواد غير الغذائية.
وقدرت الأونروا، أن هناك ما يزيد على 120 ألف نازح فلسطيني من سوريا خارج الأراضي السورية، وأن هناك حوالي 31 ألف شخص نزحوا إلى لبنان فيما نزح 16ألف لاجئ إلى الأردن.
ولفت الأونروا النظر إلى أن الحياة في ظل التشرد تكون مرهقة على اللاجئين الفلسطينيين حيث يتوجب على السكان أن يتأقلموا مع قلة الخصوصية وانعدام اليقين اليومي ورتابة الصراع والمشقة.

المصدر : اينا