بوابة الانسانية

في يوم سرطان الأطفال العالمي.. الكويت تتضامن مع جهود تخفيف معاناة المرضى

في يوم سرطان الأطفال العالمي.. الكويت تتضامن مع جهود تخفيف معاناة المرضى

الخميس 14 فبراير 2019 أخبار

- في الوقت الذي تكثف فیھ البشریة جھودھا في (الیوم العالمي لمكافحة سرطان الأطفال) تضامنا مع المرضى ودعما للأطفال المصابین وذویھم یمضي العلماء والباحثون والمعنیون عملھم بدأب للتوصل إلى علاج ناجع لھذا المرض وتحسین الخدمات الطبیة والرعایة التلطیفیة. والكویت من منطلق ایمانھا برسالتھا الانسانیة فانھا تتضامن مع رسالة دول العالم في إحیاء ھذا الیوم الذي یصادف یوم غد الجمعة وتولي بكل مكوناتھا اھتماما كبیرا بمكافحة ھذا المرض ومواجھتھ بكافة أشكالھ وانواعھ.

كما تولي الكویت أھمیة كبرى لكل المناسبات والاحداث التي تشكل حافزا تضامنیا ودافعا معنویا للمصابین وأولیاء أمورھم خصوصا إذا ما تعلق المرض بالأطفال حیث تبذل جھود مجتمعیة على كافة المستویات لتخفیف معاناة المصابین وذویھم. وینشط في الكویت الكثیر من المبادرات والمساعي الانسانیة في ھذا الصدد سواء من خلال الجھات الرسمیة او عبر المبادرات الاھلیة والخاصة والمعنیین بھذا المرض وقد قامت وكالة الانباء الكویتیة (كونا) في كثیر من المناسبات بتسلیط الضوء على تلك المبادرات الانسانیة والالیات التضامنیة مع ھذه الفئة. وفي ھذه المناسبة قال مدیر مستشفى بنك الكویت الوطني للأطفال الدكتور میثم حسین ل(كونا) الیوم الخمیس إن المستشفى یعتز بمشاركتھ وتضامنھ عبر إقامة نشاطات تشجیعیة للأطفال المصابین وذویھم لتعطیھم الأمل والفرحة والقوة ولتكون حافزا للشفاء معربا عن املھ في نجاح الخطة العلاجیة للأطفال وشفائھم التام. وأوضح حسین أن سرطان الأطفال یختلف كلیا عن البالغین وأن أكثر السرطانات شیوعا عند الأطفال ھو سرطان نسیج الكلى وسرطان الجھاز العصبي وسرطان العظام مبینا أن فترة العلاج تستغرق ما بین عام إلى عامین. وأكد حرص إدارة المستشفى على استكمال الأطفال دراستھم خلال تلقیھم فترة العلاج تزامنا مع اوقات المدرسة حیث تم فتح فصول دراسیة بالتعاون مع جمعیة (أبي أتعلم) التطوعیة. أما بالنسبة للعلاج فقال انھ إذا كان الورم خبیثا فان ھناك ثلاثة علاجات مختلفة أولھا العلاج الكیماوي بحیث یعطى الطفل المصاب جرعات من الادویة التي تقتل الخلایا السرطانیة) ثم العلاج الجراحي لاستئصال الورم قبل أو بعد العلاج الكیماوي ثم العلاج الإشعاعي للحالات النادرة. وافاد بانھ مع تطور الطب ظھر علاجان جدیدان وھما العلاج بالخلایا الجذعیة وھو مصاحب للعلاج الكیماوي بجرعات عالیة ثم علاج الخلایا الجذعیة لنسیج الدم والعلاجات المناعیة التي تعالج خلایا المناعة ثم معالجة الأورام موضحا انھ في حال عدم توافر العلاج یتم علاج الطفل خارج الكویت. وحول اعراض الاصابة بمرض السرطان لدى الاطفال قال الدكتور حسین ان غالبیة حالات الإصابة متعلقة بسرطان الدم (سرطان كریات الدم البیضاء). ولفت الى ان ھناك أعراضا عامة منھا إصابة الطفل بحرارة غیر مسببة بالتھاب ونقص في كریات الدم الأخرى كالصفائح وكریات الدم البیضاء مع الشحوب الظاھر وفقدان الشھیة وانخفاض الوزن وتباطؤ النمو ونزیف باللثة واحیانا لا توجد أي أعراض وتتبین الإصابة خلال فحوصات الدم. وفیما یتعلق بسرطان الأورام قال ان ھذه الأورام قد تكون ظاھرة مثل سرطان العقد اللمفاویة أو یمكن تحسسھا مثل السرطان الناتج عن الكلى أو الكبد. واضاف أما إذا كان السرطان متعلقا بالجھاز العصبي فقد تحدث تشنجات یتضح بعدھا وجود ورم في الرأس عند عمل أشعة مقطعیة وبالتالي یتم التشخیص المخبري الدقیق لأنھ لیست كل الأورام خبیثة اذ انھا تكون حمیدة في بعض الاصابات. وذكر أن تشخیص السرطان یكون بدایة مع أخذ التاریخ المرضي للمصاب بواسطة طبیب مختص وفي حال تبین ان المصاب دون سن ال16 یحول إلى مستشفى بنك الكویت الوطني للأطفال حیث تتكفل الدولة بتكالیف العلاج كاملة دون النظر الى جنسیة الطفل المصاب. واوضح أنھ في حال إصابة الطفل بسرطان الدم فإنھ یتم اخذ خزعة للنخاع لأن أصل كریات الدم البیضاء تظھر من النخاع لتحدید نسبة الخلایا السرطانیة والنقص الموجود في كریات الدم الحمراء والصفائح كما یتم تحلیل نوع ھذا السرطان لمعرفة ما إذا كان من الفئة خلایا (ب) أو (تي). وأكد الدكتور حسین انھ بالنسبة للاصابة بسرطان الأورام فیكون الفحص سریري لیتم تحدید الورم ثم الأشعة التشخیصیة وأخذ خزعة من الورم لتحدید نوع الورم سواء كان حمیدا أم خبیثا. ولفت الى أن بعض الأورام لھا خصوصیة من ناحیة العوامل البیولوجیة ویتم دراستھا عبر تحلیل النسیج لتحدید نوع الورم بصورة دقیقة لان ذلك یحدد تاریخھ المرضي المستقبلي. وعلى صعید متصل اشار الدكتور میثم الى مبادرات بنك الكویت الوطني الأسبوعیة للأطفال وذویھم والفعالیة الشھریة (احلم بان اكون..) والتي تسعى لتحقیق حلم كل طفل مصاب بناء على ترشیح من متطوعي الجمعیة الكویتیة لرعایة الأطفال (كاش) ومن بینھا حلم احدھم بلقاء حضرة صاحب السمو امیر البلاد وآخر بالسفر. ومن ناحیة أخرى قالت المدیر التنفیذي ل(بیت عبدالله) لرعایة الأطفال رشا الحمد ل(كونا) ان (بیت عبدالله) جمعیة نفع عام تقوم على التبرعات والمبادرات الشبابیة ومشاركات من طلبة المدارس. وذكرت الحمد أن العلاج التلطیفي یھدف إلى تحسین جودة الحیاة لدى الأشخاص الذین یواجھون أمراضا تجعل حیاتھم مھددة ویھدف إلى تحسین حیاة ذوي الأطفال المرضى مضیفة أن الطاقم الطبي في (بیت عبدالله) یقدم مساعدات مادیة ومعنویة تتمثل في قضاء حاجات الأسر (توفیر مواد غذائیة وحلیب للأطفال وغیرھا).

وأوضحت أن العلاقة وطیدة بین (بیت عبدالله) ومستشفى بنك الكویت الوطني اذ تتواصل الإدارة لإرسال الحالات التلطیفیة بعد موافقة الأھل ویقدم مستشفى البنك الوطني كافة الدعم الطبي في حال الاستعانة بھم وفي احیان كثیر یتم بناء على طلب من الطفل في أیامھ الأخیرة أو من ذویھ البقاء في (بیت عبدالله). وقال انھ یتم التواصل في تلك الحالة ما بین (بیت عبدالله) ومستشفى البنك الوطني للاستعلام ما إن كان ھناك موعد لأخذ الكیماوي فیتكفل (بیت عبدالله) بنقل الطفل من وإلى المستشفى. وأشادت الحمد بتعاون وزارة الصحة الكویتیة اذ توفر الوزارة دكتورا مختصا لأي عارض صحي یصیب أي طفل داخل البیت نافیة سماح (بیت عبدالله) بمبیت أي حالة لأكثر من ثلاثة أسابیع. واشارت الى تعاون (بیت عبدالله) مع الأھل في حال توجب سفر الأھل وخوفھم من انتكاس الابن المریض فإن (بیت عبدالله) یقوم باستقبال الطفل المریض. من جانبھا قالت شیخة سعود وھي والدة طفل مصاب بسرطان الدم ل(كونا) "شعرت في بدایة الأمر بالاسى والمرارة لرؤیة ابني المصاب وھو یواجھ شبح الموت امام عیني ولكن عند محادثة الاستشاري الخاص بحالة طفلي سمعت رأیا طبیا طمأنني". واضافت "عند سقوط شعر ابني تحسرت على حالھ لكن كان علي أن أكون الدافع لھ لینتصر على المرض وبالفعل بدأت أشجعھ في كل زیارة لأخذ جرعة الكیماوي حتى تحسن وضعھ النفسي والجسدي". واشارت الى "ان فعالیات البنك الوطني أسھمت في ادخال السعادة على نفوس صغارنا وانعكست إیجابا علیھم"

المصدر : كونا