بوابة الانسانية

104 مشارك في الدورة الـ 16 من جائزة الشارقة للعمل التطوعي

104 مشارك في الدورة الـ 16 من جائزة الشارقة للعمل التطوعي

الأربعاء 30 يناير 2019 أخبار المنظمات

في دورتها السادسة عشر، أعلنت جائزة الشارقة للعمل التطوعي عن نتائج المرحلة الأولى من تسجيل طلب المشاركات، والتي استمرت على مدى شهرين كاملين خلال نوفمبر وديسمبر من عام 2018م، حيث أشار التقرير الإحصائي الذي كشفته الجائزة، أن عدد طلبات المشاركة بلغ نحو 104 مشاركة.

أعلنت جائزة الشارقة للعمل التطوعي عن نتائج المرحلة الأولى من تسجيل طلب المشاركات، في دورتها السادسة عشر، والتي استمرت على مدى شهرين كاملين خلال نوفمبر وديسمبر من عام 2018م، حيث أشار التقرير الإحصائي الذي كشفته الجائزة؛ أن عدد طلبات المشاركة بلغ نحو 104 مشاركة، فيما تم استبعاد 15 مشاركة ليصل العدد الإجمالي لأعداد المقبولين بنحو 89 مشاركاً.

وأبان التقرير؛ وفقاُ لمجالات الجائزة؛ التي هي؛ "المتطوع الصانع، والمتطوع المبادر، والمتطوع الداعم، والمتطوع المشارك"، فإن مجال "المتطوع المشارك" بلغ نحو 47 مشاركاً وبنسبة قدرها 45% من العدد الإجمالي للمشاركين، يليه مجال "المتطوع المبادر" بنحو 31 مشاركةً وبنسبة تقدر بـ 29%، فيما بلغ مجال "المتطوع الصانع" نحو 17 مشاركاً وبنسبة 17% من العدد الإجمالي للمشاركين، أما مجال "المتطوع الداعم" الذي وصلت مشاركته نحو 9 مشاركات وبنسبة 8.5% من العدد الإجمالي للمشاركين.

وفيما يخص المسجلين وفقاً للفئات؛ حيث تصدرت فئة الأفراد بنحو 50 مسجلاً، ثم فئة المؤسسات الحكومية التي بلغت نحو 19 مشاركة، في حين أن المؤسسات الأهلية بلغ عددها نحو 11 مؤسسة مشاركة، وبلغت فئة الأسرة نحو 8 مشاركة بالتساوي مع أعداد فئة الطلبة الجامعيين البالغ عددهم نحو 8 مشاركة أيضاً، أما مؤسسات القطاع الخاص فبلغت مشاركتهم نحو 4 مشاركات، والمجموعات التطوعية كذلك وصل عددها إلى 4 مشاركات.

وأكدت فاطمة موسى البلوشي المدير التنفيذي للجائزة؛ أن هناك بعض الملاحظات التي تم تسجيلها التي لم تتوافق مع شروط الجائزة مما أدى إلى استبعاد 15 مشاركة ليبلغ العدد الإجمالي للمقبولين بنحو 89 مشاركاً، داعية المشاركين أن يتقيدوا بالشروط المطلوبة، وأن يكونوا دقيقين في توفير الأوراق المطلوبة، ولا سيما فيما يخص النواقص في الأوراق المطلوبة، أو صلاحية الأوراق الثبوتية، بالإضافة إلى التقيد بالفترة الزمنية المحددة، بالإضافة إلى عدد المشاركات على ألا تكون أقل من الحد الأدنى المطلوب.

إذ أنه تمت عملية التسجيل في الدورة 16 من الجائزة إلكترونياً عبر المنصة الرسمية للجائزة، مضيفةً أن الجائزة اعتمدت هذه الطريقة الإلكترونية بهدف الحصول على نتائج شفافة ودقيقة، حيث أن التقنية الإلكترونية المستخدمة تتيح إمكانية تتبع عملية تسجيل المشتركين والاطلاع على ملفاتهم والرجوع إليها بسهولة، وكذلك تسهل على الراغبين في المشاركة في الجائزة بالتقدم للجائزة بكل سهولة ويسر.

وأضافت فاطمة البلوشي؛ أن فريق الجائزة عمل على فرز المشاركات المسجلة إلكترونياً للتأكد ما إذا كانت صحيحة ومطابقة للشروط، وقد سهلت علينا عملية التواصل مع المسجلين لإبلاغهم باستكمال جميع خطوات التسجيل واستيفاء متطلباتها.

وأوضحت المدير التنفيذي، ويتم قريباً يتم الانتقال إلى عملية التقييم من قبل لجنة تحكيم مكونة من خبراء ومختصين في هذا المجال؛ وذلك وفق المعايير والشروط حسب الفئات والمجالات.

المصدر : الشارقة 24