بوابة الانسانية

سياسي ورياضي باكستاني، استثمر نجوميته في منتخب بلاده لرياضة الكريكيت حتى مطلع تسعينيات القرن العشرين لدخول عالم السياسة، فبات من أبرز الشخصيات السياسية في البلاد.

المولد والنشأة
ولد عمران إكرام الله خان نيازي يوم 25 نوفمبر/تشرين الثاني 1952 في لاهور بباكستان، وسط أسرة متوسطة الحال فقد كان والده مهندسا مدنيا.

الدراسة والتكوين
درس في كلية أيتشسون بلاهور، وانتقل إلى بريطانيا فالتحق بمدرسة القواعد الملكية في ورسيستر ثم دخل 1972 كلية كيبل (Keble College) في أكسفورد لدراسة الفلسفة والسياسة والاقتصاد، أنهى دراساته بالحصول على المرتبة الثانية في السياسة، والمرتبة الثالثة في الاقتصاد.

الوظائف والمسؤوليات
عمل عمران خان معلقا في مباريات لعبة الكريكيت، وانتخب عضوا في البرلمان الباكستاني، وسفيرا لصندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف).

أعماله الخيرية

بحلول عام 1991، كان قد أسس مستشفى ومركز أبحاث السرطان التذكاري، وهي منظمة خيرية تحمل اسم والدته السيدة شوكت خانوم. وكنتيجة للمساعي الأولية، دشّن خان المستشفى الأولى والوحيدة للسرطان في باكستان، والتي شيدت باستخدام أموال أموال التبرعات التي زادت على 25 مليون دولار قام خان بجمعها من شتى أنحاء العالم. وقد استلهم فكرة مركز أبحاث ومستشفى سرطان شوكت خانوم التذكاري من والدته التي توفيت متأثرة بهذا المرض، وهو مستشفى سرطان خيري يتحمل 75 في المائة من تكلفة العلاج، وافتتح في لاهور في 29 ديسمبر عام 1994.ويشغل خان حاليا رئيس مجلس إدارة المستشفى، وهو مستمر في جمع الأموال من خلال التبرعات الخيرية والعامة.خلال عقد التسعينيات عمل خان كمثل خاص للرياضة لمنظمة اليونيسيف، وبرامج تحسين الصحة والتحصين في بنجلاديش وباكستان وسريلانكا وتايلاند. وفي 27 أبريل افتتحت كلية تقنية في مقاطعة ماينوالي أطلق عليها اسم كلية نامال (Namal College) وهي من بنات أفكار خان. تم بناء كلية نامال من خلال صندوق ميانوالي الإنمائي (MDT) برئاسة خان، وتم عمل ربط مع جامعة برادفورد في ديسمبر 2005.ويبني خان حاليا مستشفى سرطان آخر في كراتشي مقتديا بمؤسسته الناجحة في لاهور كنموذج. وأثناء وجوده في لندن يعمل مع مؤسسة كريكت اللورد تافيرنرز الخيرية

الجوائز في المجال الخيري

حصل في 8 يوليو/تموز 2004 على جائزة منجزات العمر في احتفال جوائز الجوهرة الآسيوية بلندن لكونه رمزا للعديد من المؤسسات الخيرية الدولية.